تناقضه في ادعاء النبوة من عدمها
أبو عبيدة هاني العجاوي
الخميس 25 يونيو 2015

تناقضه في ادّعاء النبوّة وعدمها

 

  من الأدلّة على كذب القاديانيّ هو تناقضه في ادّعاء النبوّة، فقد كان القاديانيّ في بداية أمره وظهوره ينكر ادّعاء النبوّة، وعندما كان ينشر إلهاماته والوحي النازل عليه، اتّهمه العلماء أنّه يدّعي النبوّة، فأنكر هذا الإتّهام، ونحن هنا نثبت كلامه في نفي النبوّة، ونثبت كلامه في نفي مجيء نبيّ بعد محمّد .

القاديانيّ ينفي ادّعائه النبوّة:

  حيث يقول: "فلا تظنّ يا أخي أنّي قلت كلمة فيها رائحة ادّعاء النبوّة كما فهم المتهوّرون في إيماني وعرضي... ومعاذ الله أن أدّعي النبوّة بعد ما جعل الله نبيّنا وسيدنامحمّد المصطفى ، خاتم النبيّين".[1]

  وكذا يقول: "أنا لا أدّعي النبوّة ولا أنكر المعجزات والملائكة وليلة القدر وغيرها، بل أنا القائل بكلّ الأمور الداخلة في العقائد الإسلامية، وأقرّ بجميع الأمور التي هي عقيدة أهل السنّة والجماعة، والتي تثبت من القرآن والسنّة، وأكفّر وأكذّب كلّ من يدّعي النبوّة والرسالة بعد خاتم المرسلين، عليه السلام، واعتقادي أنّ وحي الرسالة بدأ بآدم صفي الله ، وانتهى برسول الله ".[2]

ويعارض ويلعن ويكذب ويستنكر كل من يدّعي النبوّة:

  حيث يقول: "وليكن واضحا أنّنا أيضا نلعن كلّ من يدّعي النبوّة، فنحن القائلون بشهادة لا إله إلا الله محمّد رسول الله، ومؤمنون بأنّالنبوّة ختمت بالرسول ".[3]

  وكذا يقول: "كيف يمكن لشخص يؤمن بالقرآن الكريم ويؤمن أنّ أية: {ولكن رسول الله وخاتم النبيّين} هي كلام الله، أن يقول أنّني رسول ونبيّ بعد الرسول ... والحقيقة أنّني أشهد أنّ نبيّنا، صلّى الله عليه وسلم، هو خاتم الأنبياء، ولا يجيء نبيّ لا قديم ولا جديد ومن قال بعد رسولنا وسيّدنا أنّي نبيّ أو رسول على وجه الحقيقة والافتراء وترك القرآن وأحكام الشريعة الغراء فهو كاذب كذّاب".[4]

"وما كان الله أن يرسل نبيّا بعد نبيّنا خاتم النبيّين، وما كان أن يحدث سلسلة النبوّة ثانيا بعد إنقطاعها".[5]

ويستدل بالقرآن على عدم مجيء نبيّ بعد محمّد  د :

  "لا يجيز القرآن مجيء أيّ رسول بعد خاتم النبيّين، سواء كان قديما أو جديدا، لأن الرسول ينال علم الدين بواسطة جبريل، وإن باب نزول جبريل بوحي النبوّة مسدودة. ومن ناحية أخرى من المستحيل تماما أن يأتي رسول من دون أن يتلقى وحي  الرسالة".[6]

  "{ما كان محمّد أبا أحد من رجالكم ولكن رسول الله وخاتم النبيّين}، وقد تبيّن من ذلك أيضا بكمال تامّ إستحالة مجيء المسيح ابن مريم[7] إلى الدنيا لأنّه رسول. ويدخل في حقيقة الرسول وماهيّته أن يحصل على علوم الدين بواسطة جبريل، وتبيّن الآية أنّ وحي النبوّة منقطع إلى يوم القيامة".[8]

ويستدل بحديث {لا نبيّ بعدي} على عدم مجيء نبيّ بعد محمّد   ه :

  "إذا كان نبيّنا ، خاتم الأنبياء فلا شك أنّه من آمن بنزول المسيح الذي هو نبي من بني إسرائيل فقد كفر بخاتم النبيّين. فيا حسرة على قوم يقولون أن المسيح عيسى بن مريم نازل بعد وفاة رسول الله، ويقولون أنّه يجيء وينسخ من بعض أحكام الفرقان ويزيد عليها، وينزل عليه الوحي أربعين سنة، وهو خاتم المرسلين. وقد قال رسول الله : {لا نبيّ بعدي} وسمّاه الله خاتم الأنبياء، فمن أين يظهر نبي بعده؟ ألا تتفكّرون يا معاشر المسلمين".[9]

  "ألا تعلم أنّ الربّ الرحيم المتفضّل سمّى نبيّنا ، خاتم الأنبياء بغير استثناء وفسّره نبيّنا في قوله لا نبيّ بعدي ببيان واضح للطالبين؟ ولو جوزنا ظهور نبي بعد نبينا ، لجوزنا إنفتاح باب وحي النبوّة بعد تغليقها، وهذا خلف كما لا يخفى على المسلمين. وكيف يجيء نبي بعد رسولنا وقد انقطع الوحي بعد وفاته وختم الله به النبيّين؟" [10]

  لكن في نهاية المطاف أعلن القاديانيّ عام 1901م،أنّه نبيّ وناقض كلّ أقواله السابقه وهذه بعض أقواله:

  "إّني لست نبيّا فقط بل نبيّ من ناحية وتابع للنبي ، ومن أمّته من ناحية أخرى لكي تثبت قوّة النبيّ القدسية وكمال فيضه".[11]

  "وأقول حالفا بالله الذي نفسي بيده أنّه هو الذي بعثني وسمّاني نبيّا، وهو الذي دعاني مسيحا موعودا".[12]

  "فما دمت رسولا من الله ولكن دون شريعة جديدة، ودون ادّعاء جديد وبغير اسم جديد، بل جئت حاملا اسم النبيّ الأكرم خاتم الأنبياء".[13]

   وأخيرا نقول: كيف يبعث الله رجلا يدعو طوال قرابة 24 سنة من سنة 1877م إلى سنة 1901م، دون أن يكون نبيّا ثمّ فجأة قبل وفاته بسبع سنوات[14] يصبح نبيّا.

 



[1]حمامة البشرى للغلام القادياني ص 172

[2]مجموعة الاشتهارات جزء 1 ص 230- 231

[3]المصدر السابق جزء 2 ص 297

[4]الخزائن الروحانية جزء 11 ص 27

[5]التبليغ للغلام القادياني ص 8

[6]إزالة الأوهام –فتح الإسلام للغلام القادياني ص 547

[7]القاديانيّ قبل إدعائه النبوّة كان يستدل بآية ختم النبوّة وحديث {لا نبي بعدي} على عدم مجيء المسيح عيسى بن مريم عليه السلام آخر الزمان لكن القاديانيّ فيما بعد ادّعى النبوّة وتجاوز كلامه السابق .

[8]المصدر السابق ص 460

[9]تحفة بغداد – باقة من بستان المهدي للغلام القادياني ص 37 - 38

[10]حمامة البشرى للغلام القادياني ص 49-50

[11]حقيقة الوحي للغلام القادياني ص 139

[12]المصدر السابق ص 462

[13]نزول المسيح للغلام القادياني ص 2

[14]هلك القاديانيّ عام 1908م

 

 

 

 

 

 

 
  
 
 
1545771

الدولة عدد الزوار
24